التخطي إلى شريط الأدوات
عربي

انفجارٌ يدوي على بُعد 500 متر من موكب الحريري.. والمكتب الإعلامي يعلق


دوى انفجار في منطقة جبلية على بُعد 500 متر من مسار موكب سعد الحريري خلال زيارته إلى البقاع الغربي الأسبوع الماضي.

وأفادت معلومات عن “العربية الحدث” أنه خلال زيارة الحريري الأخيرة إلى محافظة البقاع، وأثناء عودة موكبه المؤلف من سيارات مجهّزة بأحدث تقنيات التشويش العالمية، دوى انفجاراً على بعد 500 متر منه تحديداً، في حين أن الموكب أكمل طريقه إلى بيروت.

وعملت الأجهزة الأمنية على تمشيط المنطقة وعثرت على بقايا صاروخ، لكنها أبقت المعلومات طيّ الكتمان.

وذكرت العربية أنّ “الأجهزة تبحث إذا كان مصدر الصاروخ طائرة من دون طيار أو من قاعدة أرضية، إضافة لمعرفة نوع الصاروخ وعياره”.

وأكّدت معلومات الـLBCI أنّ الأخبار المتداولة عن الحادث الأمني صحيحة، وأن التحقيقات مستمرة ونتائج حاسمة قد تعلن غدًا لجهة ما إذا كان الأمر إنفجار خزان وقود لطائرة مسيّرة أم صاروخ وما إذا كان هناك استهداف للموكب.

وفي بيانٍ صدرعن المكتب الإعلامي للرئيس سعد الحريري جاء فيه: “تعليقاً على ما اوردته قناة الحدث بشأن زيارة الرئيس الحريري الى البقاع قبل 11 يوماً: إن المعلومات التي وردت في التقرير صحيحة اجمالا، الا انه ومنعا للتأويل الجاري خصوصاً على منصات التواصل الاجتماعي، يهم المكتب الاعلامي أن يوضح ما يلي: لقد تبلّغ الرئيس الحريري من الأجهزة الأمنية المعنية بحصول انفجار في المنطقة في اليوم نفسه، إلا أنه بما أن الموكب لم يتعرض لأي اعتداء، ومنعاً لأي استغلال في ظل التشنج السائد، كان قراره التكتم على الامر وانتظار نتائج تحقيقات الاجهزة الامنية المختصة”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: