التخطي إلى شريط الأدوات
عربي

عشرات القتلى والمفقودين بسبب فيضان نهر النيل في السودان

غرقت العديد من المناطق في السودان، في مياه فيضانات نهر النيل بعدما ارتفع منسوب المياه بشكل كبير في واقعة لم تحدث منذ 100 عام، وتسبب ذلك في مصرع العشرات وتشريد آلاف الأسر إلى جانب تدمير الآلاف من المنازل.

وأكدت وكالة الأنباء السودانية الرسمية أن والى الخرطوم أيمن خالد نمر أعلن حالة الاستنفار القصوى بالولاية لمواجهة آثار الفيضانات والسيول، وذلك بعدما أعلنت وزارة الداخلية السودانية، الأحد، أن الفيضانات في الخرطوم والمدن السودانية أودت بحياة ما لا يقل عن 90 شخصا، ودمرت الآلاف من المنازل.

غرق شوارع في منطقة الإزيرقاب

منطقة الإزيرقاب- السودان

وأظهرت مقاطع فيديو وصور الدمار والخسائر المادية التي وقعت في الخرطوم بسبب فيضان النيل عقب ارتفاع منسوب المياه، فيما أكدت وكالة الأنباء السودانية، أن مناسيب نهر الدندر واصلت الارتفاع وسجلت ظهر أمس عند محطة قياس النهر التابعة لوزارة الري والموارد المائية السودانية 13 متر مقارنة مع منسوب الأمس الذي سجل 12/80 متر.

ووفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السودانية، فإن التقارير الواردة للمحطة تشير إلى أن المياه المنحدرة من الهضبة الإثيوبية قد واصلت انحدارها في الخيران التي تصب في نهر الدندر مما تسبب في خروج النهر من مجراه الرئيسي، كما تشير المؤشرات إلى بداية مرحلة الفيضان خاصة بعد أن يتجاوز المنسوب الثلاثة عشر مترا.

وتوقعت الحكومة السودانية انخفاض مناسيب المياه في العاصمة الخرطوم، بداية من الاثنين، بعد ارتفاعات غير مسبوقة لم تشهدها البلاد منذ أكثر من 100 عام، وذلك بعدما تجاوز منسوب النيل في محطات مياه بالخرطوم أعلى أرقامها المُسجلة، حسبما نقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) عن بيان للجنة الفيضانات بوزارة الري والموارد المائية.

وتوقعت الحكومة السودانية انخفاض مناسيب المياه في العاصمة الخرطوم، بداية من الاثنين، بعد ارتفاعات غير مسبوقة لم تشهدها البلاد منذ أكثر من 100 عام، وذلك بعدما تجاوز منسوب النيل في محطات مياه بالخرطوم أعلى أرقامها المُسجلة، حسبما نقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) عن بيان للجنة الفيضانات بوزارة الري والموارد المائية.

المصدر: جريدة اليوم السابع

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: